الاثنين، 11 أغسطس، 2014

الفراغ

سواء فراغ العقل أو الروح له نتائج كارثية مضرة جدا , والفراغ مع الحزن خليط سئ
وبسبب الفراغ تشعر وتفعل أشياء كثيرة وغريبة ... مثلا
 تشعر انك المسئول عن لف عقارب الساعة وهي أثقل من الجبل
 كأنك تسبح في الهواء ضد التيار
 يكون التنفس عملية قاسية لانه بلا جدوي فما الفرق بين هذا النفس وهذا
 تري الساعة وهي ترجع للخلف
 تتمني ان تنزل السماء لتلاصق الارض أو ترتفع الارض لتعانق السماء لعلك تُسحق في المنتصف من باب التغيير
 تسأل نفسك أسئلة لا محل لها من الاعراب
 يدفعك عقلك بأسئلته دفعاً مباشراً  إلي الكفر أو الجنون أو الانتحار
 تكرر سماع نفس الاغنية مرارا وتكرارا تماما كما حياتك حتي تتوقع كل لحن وكل نفس فيها !
 تهلوس بدون مخدرات
 تُكلم نفسك وتجادلها ثم تخاصمها لاختلاف في وجهات النظر
 تضحك من كثرة الحزن والقهر
 تقف أمام المرآة لتُخرج لسانك للحياة وتقول لها .......
 تهتم باللاشئ اهتمام كبير ويسيطر علي عقلك ووجدانك
 تفكر في السئ لتفعل الأسوأ
 ينحدر عقلك اخلاقيا
 تفكر في عمل اللامعقول وكيف يتناسب مع المعقول !

الفراغ يجعل الأرواح منهكة , وتسأل أسئلة بلا أجوبة
هل بعد كل هذا الشقاء سنجد ما يستحق ؟!
ويتسرب الشك إليها وتسأل هل لي وجود فعلا أم إني مجرد عدم !

الفراغ يجعل الأرواح أسيرة بالأحلام والأساطير
مخمورة بالليل والوحدة
سلبها الواقع إرادتها , وسلبها الجسد حريتها ! 
تخشي الأمل الأمل أكثر من الألم
تحلم بدموع فرحة 
تداوي جرحها بالضياع في الملكوت

الفراغ يجعل الأرواح عالقة بين الحياة والموت
يجعلها خاوية ك ريح لا يحمل مطر ولا حياة
يجعلها تعلم أن الأمل في طريقة تغيير حياتها يتساوي- بنفس درجة الألم - مع الاستسلام لحياة بلا معني .

 تُفرغ كل طاقتك وأفكارك وأحلامك في الفراغ واللاشئ !