الخميس، 27 مارس، 2014

الحرب العالمية الاولي
https://www.youtube.com/watch?v=mxv_lqn9FfY&list=PL3BA714C8DFFCC414

الحرب هي الدليل علي عدم وجود انسانية كافية لدي الانسان , يقتل ويخترع الاسلحة للقتل ويخترع ويفكر كيف يقضي علي الآخر
بداية الحرب العالمية الاولي هي فكرة ورغبة " صربي " في انهاء احتلال امبراطورية النمساوية المجرية لبلاده وان يكون الشعب السلافي " يوغسلافيا " دولة مستقلة فقام هذا الصربي باغتيال ولي عهد الامبراطورية ف اعلنت الامبراطورية الحرب علي الصرب
هنا تبدأ التحيز للدول كما في خناقات الشوراع والشباب " في الخناقة ينضم كل فريق لاصحابه "
انحازت روسيا للصرب , وانحازت المانيا للامبراطوية النمساوية المجرية
تدخلت فرنسا وبريطانيا وايطاليا لروسيا مع الصرب , والمانيا دعت تركيا معها مع العلم ان قيصر المانيا وقيصر روسيا وملك بريطانيا هم اولاد عم احفاد الملكة فيكتوريا ,, في النهاية اصبحت المانيا تحارب وحدها ضد الحلفاء واحتلت بلجيكا وجزء كبير من فرنسا ومنعت روسيا من الشرق
ساعدت المانيا الثورة في روسيا وساعدت لينين وبداية الشيوعية للوصول للحكم وخروجها من الحرب
وطلبت بريطانيا مساعدة اليابان للقضاء علي بعض من اسطول المانيا في المحيط الهادي ومنها بداية قوة اليابان واستولت علي مستعمرات المانيا في الصين ومستعمرات اخري بجانبها
دخلت امريكا الحرب بالرغم من انها ساعدت الحلفاء بالسلاح طوال ثلاث من اربع سنوات الحرب وزاد وانتعش اقتصاد امريكا جدا وكانت المصانع تعمل لتلبية السوق الاوروبي بالسلاح واصبحت امريكا تدين بريطانيا وفرنسا ودول اوروبية اخري باموال كثيرة جدا وجمعت امريكا بعد الحرب نتيجة تسديد أوروبا لديونها 45% من احتياطي الذهب في العالم فأصبحت بذلك أول دائن في العالم !!! مكاسب الحرب فالحرب ليست دائماً خسارة !!! 
بريطانيا اول من استخدمت الدبابات والمانيا اول من استخدمت وصنعت الغواصات واللاسلكي والكيماوي في الحرب .. المانيا كانت تُنذر السفن من الغواصات قبل تفجيرها , كانت تتعامل بشرف في الحرب

الجميع أجمع ان شروط انهاء الحرب ما هي إلا هدنة ليس اكثر لانها ظالمة لان المانيا تحملت الهزيمة والخسائر مع دفع تعويضات للحلفاء , نادت امريكا باستقلال دول اوروبا ونشأت بولندا وتشيكوسلوفكيا ويوغسلافيا
ولكن لا حديث عن الاستعمار البريطاني والفرنسي في افريقيا واسيا , الاستقلال وتفتيت للامبراطورية النمساوية المجرية واقتطاع اجزاء من المانيا .. وتركيا خسرت العراق القدس وباقي الشام والحجاز وبدايه انهيارها بسبب وهم بريطانيا للعرب بالاستقلال !!!  ونشأت هيئة الامم المتحدة
استمرت الحرب اربع اعوام خسر العالم حوالي 10 مليون جندي 20 مليون اصابات واعاقات ,, الاصابات والوفيات بين المدنيين غير معروفة لانه لاول مرة تم قصف مدن بالكامل في هذه الحرب

لا تغيير في الانسان واصحاب السلطة السيطرة والقوة والتفكير في الذات فقط هو الأهم 
لا وجود للانسانية ولا الرحمة والاخلاق اذا اراد مصلحة 
مثلا في الحرب الثانية حذر الرئيس الامريكي من ضرب المدنيين والامريكان من اسقطوا القنابل الذرية علي اليابان ! الغاية تبرر الوسيلة هذا هو الانسان وهكذا يتم قتل الانسان لغاية أكبر وهو التحول الي شياطيين !

الله
إن من حكم الله بدائع الخلق والنظر إلى نفسك والى مستقرك وهى الأرض وما عليها وسعتها وهذا الصنع ممسوك بغير عمد تقله أو علائق من فوقه ترفعه ونوصل من ذلك إلى التدبر في آيات الله في القران الكريم وفهم آياته فهذا هو باب المعرفة واليقين بالله  فاللهم استعملنا وإياكم بطاعته وجعلنا من أهل ولايته (وجعل الشمس سراجا )
والسراج نوره من ذاته والضياء ما أضاء لك وشعاع الشمس مركب من ألوان قوس قزح السبعة. وحركه الشمس ,, لاقامه الليل والنهار في الأرض كلها ففي نورها السعي للمعايش والليل راحة للأبدان. ولولا الغروب لاحترق كل ما على الأرض فالليل سكنا والنهار معاشا(قل أرأيتم إن جعل الله عليكم الليل سرمدا إلى يوم القيامة)
وإذا زاد النهار كان الحيوان لا يهدأ ما دام يجد الضوء ولا تمسك البهائم عن الرعي فتهلك واحترق النبات وجف من وهج الشمس ولو زاد الليل ما تحرك أصناف الحيوان لطلب المعايش ولعفن النبات, وانظر إلى اماله سير الشمس لو انخفضت من وسط السماء برد الهواء وظهر الشتاء وينشأ السحاب والمطر وتشتد أبدان الحيوان وتقوى أفعال الطبيعة وتعود الحرارة للشجر والنبات فيتولد فيها مواد الثمار , وإذا استوت وسط السماء اشتد الحر وظهر الصيف فيخمر الهواء وينضج الثمر وتجف الأرض فتتهيأ لما يصلح لها من الأعمال , وإذا كانت فيما بينهما اعتدل الزمان ,  وفى الربيع يطلع النبات وينور الشجر وتبدأ الحيوانات في التناسل , وفى الخريف  يصفو الهواء وترتفع الأمراض ويمتد الليل وتحسن الزراعة  
 (تبارك الذي جعل في السماء بروجا وجعل فيها سراجا وقمرا منيرا) لولا القمر لكان الليل ظلمه لا ضياء فيها وربما احتاج الناس لبعض أعمالهم في الليل, وفى القمر علم الشهور والسنين ونور القمر اقل من نور الشمس لئلا ينشط الناس في العمل ونور القمر المكتسب من الشمس تستنير بها نصف كرته والنصف الآخر الذي لا يقابل الشمس مظلم , والكواكب فيها جزء من النور ليستعان به إن لم يكن ضوء القمر وعلامات على الأوقات لأعمال الزراعة والاهتداء في السفر برا وبحرا
(وهو الذي جعل لكم النجوم لتهتدوا بها في ظلمات البر والبحر ) ولولا تدبير الباري بارتفاعها حتى خفي علينا شده مسيرها في فلكها لكانت تختطف الأبصار لسرعتها ,والنجوم المشاهدة بالعين لا تزيد عن300 ألف نجم من اى بقعه في الأرض  واقرب النجوم للأرض يبعد 4.4سنه ضوئية وابعد النجوم التي يمكن مشاهدتها بالعين المجردة بنحو مليون سنه ضوئية : والسنة الضوئية 20 مليون مليون من الأميال . وكوكب الأرض المسخر للدوران فى الفضاء هو كرة من الصخر يبلغ متوسط قطرها 12.740 كم ومتوسط محيطها 40.042 كم ومساحه سطحها 710 كم ,ومن أنواع الحياة النباتية يحي على الأرض وفى مياهها وتحت هوائها 41 مليون نوع  ونحو مليون نوع من أنواع الحياة الحيوانية  
 (أفلم ينظروا إلى السماء فوقهم كيف بنيناها وزيناها وما لها من فروج ) إن السماء كالسقف في البيت والأرض كالبساط والنجوم كالمصابيح . خلق سبحانه وتعالى السماء ولونها اشد الألوان موافقة للأبصار وتقويه لها ولو كانت أنوار أو أشعه لأضرت الناظر إليها  فالنظر إلى الخضرة والزرقة موافق للبصر
  (والأرض فرشناها فنعم الماهدون) جعل الله الأرض مهادا ليستقر عليها الإنسان الحيوان ومسكن يكنه من الحر والبرد ومدفن يدفن فيه ومحل للنبات لقوته والأرض باردة يابسة بقدر فلو أفرط في اليبس كانت حجرا صلدا لا تنبت النبات وما تيسر حفر الآبار ولم يمكن أن تظهر الطرق وعسر السير عليها  وما استطاعنا أن  ننتفع بالمعادن بأنواعها لما فيها من الجمال والزينة من ذهب وفضه وأيضا للأعمال كالحديد والنحاس  ولا يستقيم الحرث والزراعة لدفن الحب إلا بعد أن تلين الأرض بالنداوة . ومن لين الأرض وترابها يستخدم في البناء والفخار وأيضا سهوله حفر الحيوان لها واتخذها بيت .
(وجعل فيها رواسي ان تميد بكم ) وهذه الايه دليل قرآني على حركه الأرض ودورانها إذ لا يحيد إلا المتحرك والجبال أرساها حتى لا تترجج الأرض بالناس والحماية من حر الشمس وتخفيف حركه الهواء فمع الهواء والشمس بدون الجبال لن نجد ماء إلا بعد الحفر والمشقة في باطن الجبل ويوجد الثلج على الجبل محفوظا إلى أن يحل حر الشمس فينتفع بالماء وينبت في الجبال أنواع من الأشجار والعقاقير والأخشاب العظيمة للسفن  والجبال أعلام يستدل بها المسافرون.
ونوع الأخشاب تختلف حسب نوع الغابات فغابات المناطق الحارة تمتاز بمتانتها فتستخدم في الأثاث والمناطق الباردة وهى غير متينة منها الصنوبر لصناعه الورق ومنها أشجار البلوط ويؤخذ منها الفلين لصناعه السدادات وقوارب النجاة.

(تسبح له السموات السبع والأرض ومن فيهن وان من شئ إلا يسبح بحمده ولكن لا تفقهون تسبيحهم انه كان حليما غفورا)  فسبحان الله الذي لا اله إلا هو الأحد الصمد الذي لم يلد ولم يولد ولم يكن له كفوا أحدا
والحمد لله الذي لم يكن له ولد ولا شريك في الملك  اللهم لك الحمد .

                                            


الثلاثاء، 11 مارس، 2014

فرصة تانية 

حياتنا بعد الموت فيها اختلافات كتيرة , رأي بيقول ان ارواحنا تنتهي مع نهاية أجسادنا
ورأي بيقول ان ارواحنا تفضل تهيم في الكون 
ورأي ان في حياة تانية بعد الموت للجسد والروح
ورأي بيقول ان ارواحنا تكون نجمة في السماء عشان تنور حياة ناس تانية وترشدهم
ورأي بيقول ان ارواحنا تكمل في أجساد تانية بس الروح بتنسي

في الحياة نفسها واحنا بنعيش فيها جسد وروح , هل أجسادنا متصلة دايما بأرواحنا ؟!
معظم الناس عايشة وخلاص  بتغذي الجسد فقط , الحياة بتحركهم زي عرائس الظل
مفيش معني للحياة معني ان " تحيا " تشعر بالحياة
ليس كل من يتنفس حي الكثير أموات يتنفسون 
وهنا يجي دور الحياة او القدر بمعجزة او " فرصة تانية " يفتح لنا باب أو بصيص من النور
عشان نغير حياتنا ونحيا 

 واللي بياخد الفرصة التانية في الحياة نوعين 
نوع له حظ اختارتهم الحياة اختيار عشوائي , ونوع مد ايده واخد الحظ من الحياة باصراره وعناده ولهفته للتغيير
ممكن تكون الفرصة التانية في قصة حب أو في تغير مجال الشغل أو بعمل شئ مفيد 
او الأهم من كله ده إنك تلاقي نفسك , انك تكتشف ليه انت موجود في الحياة 

المشكلة اننا مرتبطين بجدول زمني وهو أعمارنا عشان كده ساعات كتيرة بيعدي العمر وخلاص 
وعشان اللي فات مكنش زي ما حلمنا مش بنفكر في اللي جاي ممكن يكون ازاي

بس ممكن ممكن واحتمال تتغير الحياة ولو ليوم او ساعة زي ما حلمنا قبل ما العمر ينتهي ونكون نجمة في السماء
وقتها ح نكون نجمة سعيدة ومنورة اكتر لان اخر وقتنا كنا اكتر سعادة ...